Petition Closed

Human Rights for the Stateless

This petition had 81 supporters


The stateless people of Kuwait, also known as 'bidun' or 'bidun jinsiya' struggle to meet their most basic needs due to their lack of human rights.

Biduns are unable to legally obtain employment, birth certificates, death certificates, and marriage certificates. It's difficult for them to get a driver's license and they're not allowed to register vehices or property in their names. Most Bidun's do not have a passport and the ones who do suffer highly restrictive travel. Bidun children are not eligible for free education through government schools and many Bidun families can't afford to send their children to private schools. Some Biduns do not have any legal identification at all.

Though Biduns are not recognized as Kuwaiti citizens, they come from the same origin, same background, and in many cases, the same tribes. It's not unusual to find Kuwaiti families with a number of Bidun relatives. Kuwait citizenship law categorizes its citizens into 'classes' -- yet Bidun's aren't even issued nationality based on the minimal class available.

Kuwait is a country comprised of approximately 75% expats. These expats are issued employment visas, legally hold jobs, and most are eligible for driver's licenses. Bidun's are not even given these rights.

Therefore, a Bidun isn't treated like a citizen or even an expat.

Bidun's live a very marginal lifestyle resorting to a number of activities to earn money to feed their family.

If Biduns were given the basic human rights to birth certificates, education, and a number of other things, they would have the opportunity to become a productive member of society and provide for their families.

Please support the Biduns by signing this petition. Allow their voices to be heard through you.

___________________________________________________

الغير محددي الجنسية،  أو مايتعارف عليه  بالبدون  (بدون جنسية) يعانون ليحصلوا على  إحتياجاتهم الأساسية في الحياة نظراً لعدم توافر أبسط الحقوق الإنسانية.

لايستطيع البدون الحصول على عمل بشكل قانوني، شهادات الميلاد، شهادات الوفاة أو حتى عقود الزواج. من الصعب عليهم الحصول على رخص القيادة ولا يسمح لهم بترخيص المركبات أو العقار بأسمائهم. البدون بمعظمهم ليس بحوزتهم جوازات سفر وهؤلاء الذين يحملون جواز السفر يعانون خلال سفرهم للبلدان المسموح لهم بالسفر إليها. الأطفال البدون غير مسموح لهم بالدراسة المجانية في المدارس الحكومية ومعظم عائلات البدون لاتستطيع الإنفاق على تعليم الأطفال في مدارس خاصة. بعض البدون لايمتلكون أي مستند يثبت شخصيتهم على الإطلاق.

على الرغم من عدم إعتراف الحكومه بالبدون فإنهم يرجعون إلى نفس الخلفيات والأصول العرقية للمواطنين الكويتيين، بل ومن نفس القبائل أيضاً. ليس من الغريب أن تجد عائلات كويتية لها صلات قرابة بأفراد بدون. على الرغم من تقسيم مواد الجنسية الكويتية إل مواد عده، لا يمكن للبدون الحصول على الجنسية حسب أقل مواد الجنسية.

تتكون الكويت من ٧٥٪ من المقيمين، يتمتع هؤلاء المقيمين بإقامة قانونية وأذون عمل تسمح لهم بالحصول على العمل بشكل قانوني، والعديد منهم يستطيع الحصول على رخ القيادة إذا شاءوا. بينما لايحصل البدون على أي من هذه الحقوق. وبهذا فإن البدون لايتمتع لا بمعاملة المواطن ولا حتى المقيم.

يعيش البدون حياه هامشيه، مما يدفعهم إلا عدد من النشاطات لكسب قوت يومهم وإعالة عائلاتهم.

إذا تم إعطاء البدون أبسط حقوقهم الإنسانية من شهادات ميلادو تعليم مجاني وغيره، فسيكونون أعضاء منتجين في المجتمع وسيكون بإمكانهم إعالة ذويهم.

الرجاء دعم البدون بتوقيع هذه العريضة، أسمح لصوتهم بأن يستمع عن طريق صوتك



Today: Enaid is counting on you

Enaid Patrick needs your help with “US State Department: Human Rights for the Stateless”. Join Enaid and 80 supporters today.