رفضًا لصرف شربل خوري من عمله، لنساعده على إيجاد عمل جديد

0 have signed. Let’s get to 2,500!


بسبب منشور على فيسبوك، يتعرّض المواطن اللبناني شربل خوري للعقاب.

فبعد التحقيق معه، وإلزامه بتعليق نشاطه على مواقع التواصل لشهر، بعد تعرّضه للتهديد والضرب، وبعد كيل الشتائم له ولعائلته، ها هو يطرد من عمله، رغم ما عرف عنه من عدم إخلال بشروط العمل المهنيّة طوال سنوات عمله الثلاث مع الشركة، كفريلانسر. وسبق أن تعرَض خوري للاعتداء من قبل زميل له في العمل، لم يتخذ بحقه أي إجراء، باستثناء إنذار.

 يمثّل طرد خوري من عمله، ظلمًا وتعسّفًا غير مقبولين، ويعدّ انتهاكًا لحقّ مواطن لبنانيّ بالعمل، وبكسب لقمة عيشه، من دون التعرّض للتمييز والتنمّر والإيذاء بسبب قناعاته الشخصيّة.

يكفل الدستور اللبناني حقّ المعتقد وحقّ التعبير عن الرأي لكل حملة الجنسيّة اللبنانيّة. ولا يحقّ لأحد اضطهاد مواطن بسبب نكتة، أو رأي، أو شعار يرفعه.

يعلن الموقعون على هذه العريضة رفض الأذى اللاحق بشربل خوري، ويعتبرونه انتهاكًا لأبسط حقوقه، وتهديدًا لكلّ لبناني ولبنانيّة لديهما الجرأة للتعبير عن أفكارهما بحريّة.

نرفض كمواطنين ومواطنات التعاطي معنا بمنطق "التأديب والعقاب"، كردّ على حقنا الأساسي بالتعبير.

ونطلب من المعنيين مساعدة شربل خوري على إيجاد عمل يتناسب مع مؤهلاته بأقرب فرصة، كي لا نكون مجتمعًا يرضى بأن يتعرّض أحدنا لهذا النوع من الظلم والافتراء، ونبقى ساكتين مكتفوي الأيدي. لنساعد شربل على إيجاد عمل جديد!

 ملاحظة: يعمل شربل في مجال الإحصاء  (statistics)

أي صاحب عمل أو شخص قادر على المساعدة، لينشر العريضة مع هاشتاغ #شربل_خوري



Today: Lebanese is counting on you

Lebanese Citizens needs your help with “رفضًا لصرف شربل خوري من عمله، لنساعده على إيجاد عمل جديد”. Join Lebanese and 1,773 supporters today.