كورونـــا : إنقاذ اللاجئين من نقاط التجميع – إيقاف الترحيل – فوراً !

0 haben unterschrieben. Nächstes Ziel: 100.


Arabic | German | English | French | ελληνικά 

 تدعو الى الإستجابة والتوقيـــع“Circle of Friends of Alassa“منظمة

على المطالب الملحّة التالية :

·       التفكيك الفوري والإخلاء الشامل لمراكز ومعسكرات الحدود الخارجـــــية للإتحاد الأوربي ! الإتحاد الأوربي يجب أن يدفع – أوربا غنيّة كفايـــــــة لتستطيع من ذلك .

·       شمول كافة اللاجئين بنظام العناية الطبيّة – هناك الكثير مــــــــــن الإرادة والتضامن لذلك .

·       الإيقاف الفوري لكافة أنواع الترحيل القسري خلال هذه الفترة العصيبــــة لوباء كورونا ! وإطلاق سراح كافة المحتجزين لغرض الترحيل القســري من سجون الترحيل .

·       لا تسامح على الإطلاق مع أعمال القمع التي يقوم بها  السفّاحين الفاشست في اليونان .

·       نحن نؤيد وبشدّة جهود التنظيم الذاتي للّاجئين .

·       التضامن والتكاتف يجب ألّا يعرف حدود .

 

(2)

في معسكرات اللاجئين على الجزر اليونانية على حدود أوربا , هنــــــــاك 42000 إنسان يعيشون في ظروف معيشيّة بائسة في معسكرات مجهّزة لتتسع الــــى 8000 إنسان فقط – أضف الى ذلك ظروف تفشّي وباء الكورونا .

 في ( موريو ) , في جزيرة ( ليسبو )هناك تواليت واحد لكل 167 إنسان في وقـت واحد , مكان إستحمام  واحد لكل 240 إنسان , وفي بعض الأحيان تكون حنفية ماء وتحدة لكل 1300 إنسان , بدون صابون ومن غير إمكانية غسل اليدين عن بعد عن الحنفية كإجراء وقائي .

" منظمة أطباء بلا حدود " حذّرت كثيرا من الظروف المعيشية في بعض المناطق والتي تعتبر بيئة خصبة مثالية لتكاثر فيروس كورونا ( كوفيد 19) . بالنتيجــــــــة النهائية سيكون الوباء قاتل وغير قابل للشفاء .

عشرات الآلاف من الناس لا يزالون منتشرين على الحدود التركية مابين تركيــــــا واليونان بمواجهة القوات العسكرية مدعومة وبالتنسيق مع تنظيمـــات ( فرونتكس ) وبدعم من التنظيمات الفاشيّة المسماة ( الحرس المواطنين ) وفي بعض الأحيان يتم دعوتهم من كتفة أنحاء أوربا .

إن مبدأ ( حق اللجوء ) قد تم تعليقه بواسطة الدولة اليونانية بالنسبة الى اللاجئيـــــن الواصلين مؤخرا" – ( الإتحاد الأوربي إكتفى " بتفهّم " المشكلة ).

في الوقت الذي تغلق فيه الدول الأوربية كافة الطرق الواصلة بين هذه الدول فإننـــا نجد أن طرق " الترحيل " مفتوحة ومتاحة لترحيل الناس بدم بارد وبتجاهل صارخ

الى دول مثل إيران ، أفغانستان ، ودول حيث النظام الصحّي سينهار كليّا بسبـــــب الوباء الوارد من الخارج .

(3)

لسنين عديدة كان سكان الجزر اليونانية يُظهر التعاطف والتضامن مع مشاكـــــــل اللاجئين ، وبرغم ذلك فإن تظاهراتهم ضد هذا الوضع الذي لا يطاق أصبحــــــت

خانقة أمام تجاهل وتنكّر الإتحاد الأوربي لسنوات عديدة .وبتزايد واضح فـــــــــإن نشاطات الفرق الفاشية تزيد الوضع سخونة فيتم مواجهة قوارب اللاجئين بالعصي الطويلة لدفعها الى عرض البحر وهناك أعمال تمت ضد المنظمات الإنسانيـــــــــة بواسطة الأسلحة والأدوات المسببة للحرائق ، ( شعب ليسبو : نحن آسفون ) (سكان ليسبو نشعر بالأسف ) هذا ما نادى به اللاجئون موجهين خطتبهم للسكان المدنييـــن في ليسبو نظرا لمعرفتهم ما يعاني منه هؤلاء السكان من جرّاء موقفهم النبيل ضـــد التحركات الفاشية العنصرية , وقام اللآجئون بتنظيم أنفسهم ضد الهجمات الفاشيـــة على معسكراتهم ، هذا التنظيم الذاتي مهم جداً اليوم أكثر من أي وقت مضـــــــــى ، اللاجئين يجب أن ينظّموا أنفسهم من أجل العناية الطبية وشعارهم ( الكل يتحـــــدث عنّا ... آن الأوان لنتحدّث عن أنفسنا ) هذا الشعار قد تم تبنيه منذ سنتين مضـــــــت

في ( إيل وانغن ) ويجب أن يعمم على كافة أنحاء العالم ويجب أن يُسمع .

الرئيس الإتحادي لألمانيا السيد / شتانماير قال في 16.مارس . 2020 إن الوضــــع في معسكرات إيواء اللاجئين " مأساوي " ورفض فكرة أن المانيا أصبحت " بـــــلا قلب أمام مأساة اللاجئين " هل هذا حقّا ؟؟؟ إن قرار إيواء 1600 من الحـــــــــالات الإنسانية الخاصة بالأطفال يجب أن تفعّل فوراً . هناك العديد من البلديات أرسلـــــت إشارات واضحة بإمكانية إستقبال اللاجئين لأسابيع وهذه الإمكانيات تم إنشاؤها مــنذ عام 2015 ، لكن الحكومة الألمانية وبعناد تتجاهل وتعترض .

(4)

للتوقيع على :

* التفكيك الفوري والإخلاء الشامل لمراكز ومعسكرات الحدود الخارجيـــــــــــــــــة للإتحادالأوربي ! الإتحاد الأوربي يجب أن يدفع – أوربا غنية كفاية لتستطيع ذلـك .

* السماح لكل اللاجئين ، وليس فقط لعدد ضئيل مخزٍ – هناك تعاطف وتضامــــــن كافين لذلك .

*لا تسامح إطلاقا مع مع أعمال القمع التي يقوم بها السفّاحين الفاشست في اليونان .

* شمول كافة اللاجئين بنظام العناية الطبية ، إيقاف كافة أنواع الترحيل القســــري وإطلاق سراح كافة المحتجزين لذلك من السجون.

Freundeskreis-alassa@gmx.de

تبرّعوا لصندوق :

“ Solidarität International e.V. “

IBAN : DE86 5019 0000 6100 8005 84 

Keyword “ Alassa “ Or “ Moria “