عريضة تضامنية مع الدكتور محمد الفايد

0 a signé. Prochain objectif : 7 500 !


بعد سنوات من الإقصاء،يتعرض الدكتور محمد الفايد لحملة إعلامية مسعورة و غير بريئة تروم إلى مصادرة حقه  في التعبير الحق الذي يضمنه الدستور المغربي في الفصل 25 حيث اعتبر:حرية الفكر والرأي والتعبير مكفولة بكل أشكالها.الدكتور الفايد لا يتطاول على علوم أخرى بل تدخلاته العلمية هي في مجال تخصصه و هو علوم التغذية و كما هو معروف فعلم التغذية ينصب على دراسة تأثير الغذاء والتغذية على صحة الإنسان ويكمن دور اختصاصي التغذية في التركيز على اتباع إرشادات الصحة العامة والالتزام بتثقيف الناس حول أهمية اتخاذ الخيارات الغذائية المناسبة المفيدة لصحتهم. كما يتعرض الدكتور الفايد لحملة تشهير واسعة عبر ترويج ادعاءات كاذبة كانتحال صفة طبيب و علاجه لفيروس كوفيد 19 لكن ما يقدمه عالم التغدية الدكتور الفايد هو فقط وسائل الحماية من الفيروس و هو ما يؤكده من خلال قناته على موقع اليوتوب.لكل هذا نعبر نحن الموقعون على هذه العريضة عن تضامننا القوي مع الكفاءة الوطنية الدكتور محمد الفايد