Protect the refugees, stop policing them

Protect the refugees, stop policing them

0 have signed. Let’s get to 100!
At 100 signatures, this petition is more likely to be featured in recommendations!
Tele Thawra started this petition to UNHCR and

For nearly six months now, African refugees and asylum seekers have been protesting in front of the UNHCR day and night, to demand fair treatment, transparency regarding their status and resettlement rights. Some have been waiting for their cases to be approved for more than 20 years. Given the dire economic situation in Lebanon, many are struggling to make ends meet and ensure decent living conditions.

Among the protestors sleeping on the street are two pregnant women and several young children.

However, rather than protect the lives of the most precarious populations, as stated by their mandate, the UNHCR has instead allowed the ISF to repeatedly raid the protestors’ encampment in the middle of the night, right at their doorstep. The ISF have been harassing the protestors, exposing them to harsh weather conditions by removing their tents and umbrellas. Since the beginning of the protests, 10 people have been arrested and remain in detention. People who came in solidarity with the protestors have reportedly been subjected to intimidation tactics, were interrogated by diplomatic police and secret services, and had their car plates photographed.
The UNHCR describes itself as a global organization that “saves lives, protects rights and builds better futures for refugees”, but it is clearly failing to live up to its own mission statement and purpose. It is in fact contributing to the suffering of the protestors outside its gates, viewing them as a threat to be policed, rather than precious lives in need of protection.

Through this petition, we aim to exert pressure on the UNHCR to act humanely and find a solution for this situation that has lasted long enough.

Please sign and disseminate this petition calling for a fair treatment of refugees and asylum seekers in Lebanon and demanding the immediate release of all the detainees who believed that the UNHCR would hear their voice.


إحموا اللاجئين، أوقفوا القمع البوليسي
منذ حوالي ستة أشهر، بدأ عدد من اللاجئين الأفارقة بالاعتصام ليلًا نهارًا أمام مفوّضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) للمطالبة بمعاملتهم بشكل منصف وتعزيز الشفافية حول وضعهم وحقوقهم في إعادة التوطين. ولقد طال انتظار بعضهم لأكثر من 20 عامًا دون الحصول على جواب أو موافقة. ونظرًا إلى الوضع الاقتصادي الرديء في لبنان، يصعب على الكثير منهم تأمين قوتهم وضمان ظروف معيشية كريمة. ومن ضمن المتظاهرين الذين افترشوا الشارع سريرًا، إمرأتين حاملتين وعدد من الأطفال.
وعوضًا عن حماية أكثر السكان تعرّضًا للهشاشة، كما تنص ولاية المفوضية عليه، سمحت الأخيرة لقوى الأمن الداخلي مداهمة الخيم في منتصف الليل أمام حرمها. ولقد أمعنت القوى الأمنية في مضايقة المتظاهرين وتعريضهم للظروف المناخية القاسية من خلال حرمانهم من خيمهم ومظلّاتهم. ومنذ بداية الاعتصام، ألقي القبض على عشرة أشخاص ما زالوا قيد الاحتجاز. ولقد تعرّض المواطنون المتضامنون مع المعتصمين لمحاولات تخويف وخضعوا لاستجواب من قبل الشرطة الدبلوماسية والمخابرات، وتم تصوير هوياتهم وأرقام سياراتهم.

وتصف المفوّضية نفسها بأنها منظمة عالمية تصبو إلى "إنقاذ الأرواح وحماية الحقوق وبناء مستقبل أفضل للاجئين"، غير أنها تفشل في الارتقاء إلى مستوى ولايتها وعلّة وجودها. لا بل أنها تساهم في زيادة معاناة المتظاهرين أمام أبوابها وتعتبرهم تهديدًا يبرر الرقابة البوليسية عليهم بدلًا من أرواح قيّمة لا بد من صونها.
ونسعى، من خلال هذه العريضة إلى ممارسة الضغط على المفوّضية لحثّها على التصرّف بإنسانية وإيجاد حلول لملفّات من يعتصم على أبوابها منذ أشهر طويلة.

ويرجى التوقيع على هذه العريضة ونشرها على نطاق واسع للمطالبة بمعاملة اللاجئين وطالبي اللجوء بشكل منصف في لبنان وإطلاق سراح كل المعتقلين ظلمًا الذين آمنوا بأن المفوضية ستعير أذنًا صاغية لمطالبهم.

0 have signed. Let’s get to 100!
At 100 signatures, this petition is more likely to be featured in recommendations!