نحن الشعب الفلسطيني - - بيان هام --

0 have signed. Let’s get to 100!


نظرا لتكالب القريب قبل البعيد لتصفية حقوقنا الوطنية في فلسطين التاريخيه ، ولفشل القيادة الفلسطينية الذريع في التعامل مع حقوقنا الوطنية وتحقيقها وتآمرها مع الكيان الصهيوني ضد المقاومه وتفانيها في خدمته ، ولإلتفافها على المؤسسات الوطنية الفلسطينية وتفريغها من مضمونها خدمة لنزوات ما يسمى بالرئيس ولتصميمها على الانقسام ومعاقبة شعبنا في قطاع غزه ، نجد انفسنا مضطرين وبأعلى صوتنا نحن الشعب الفلسطيني الموقعين أدناه ان نقر ونعلن ونؤكد على ما يلي -

أولا - فلسطين التاريخيه من النهر الى البحر ملك للشعب الفلسطيني وهو الوحيد الذي يحق له السيادة الكامله عليها ، وفلسطين منذ أكثر من ١,٧ مليون سنه إرثنا التاريخي والحضاري والديني .

ثانيا - للشعب الفلسطيني الحق في العودة الى كافة فلسطين وتقرير مصيره فيها وعليها ، ولا يحق لأي شخص أو مجموعة من الناس أو أي كيان سياسي ممارسة حق تقرير المصير على أي جزء من أرض فلسطين أو ممارسة السيادة عليها .

ثالثا - أن كيان إسرائيل الذي أقامه المؤتمر الصهيوني العالمي بمساعدة القوى الإستعماريه في عام ١٩٤٨ ، كيان إستيطاني استعماري عنصري أُقيم بعد إستعمار الجزء الأكبر من فلسطين التاريخيه بالقوه ، وإرتكابه ابشع المجازر والتطهير العرقي في حق شعبنا الفلسطيني ، ورفضه حق شعبنا في العوده إلى وطنه منذ ١٩٤٨ ، وترسيخ سياسته الإستعمارية وممارساته بحق شعبنا من خلال إقامة نظام بشع للتفرقة العنصرية والسيطرة والهيمنة والبطش والتنكيل . لهذا نطلب من الدول التي ساهمت في إقامة الكيان الصهيوني المحتل الإعتذار من شعبنا على خطأها التاريخي في حقه والعمل الجاد لتصحيح مسارها الخاطئ .

رابعا - لغاية العوده لشعبنا الى كامل فلسطين وتقرير مصيره فيها وممارسته السياده على كامل فلسطين ، لا يخول شعبنا الفلسطيني أي شخص أو مجموعة أو مؤسسة أو نظام للتحدث بإسمه أو التفاوض نيابة عنه أو التنازل عن حقوقه الثابته في كل أو اي جزء من فلسطين التاريخيه وأهمها الملكية الخاصة والعامة والسيادة التامه والعودة الكامله والتعويض وحق تقرير المصير .

خامسا - نؤيد بناء وإعادة تفعيل المؤسسات الوطنية الفلسطينية والميثاق الوطني الفلسطيني والنظم الأساسيه التي تقيد عمل المؤسسات الوطنية الفلسطينيه ، ولا نعترف بأي عمل للإلتفاف عليها أو لتجيرها لخدمة المصالح الضيقه لشخص أو فصيل أو نظام أو نهج ، أو لإلغاء دورها في توحيد الشعب الفلسطيني وطاقاته وإمكانياته ، أو للتفاوض والتنازل عن حقوقه - كلاً أو جزءاَ - في كل فلسطين .

سادسا - نؤكد ان الانقسام بين اطياف الشعب الفلسطيني عمل إجرامي وضد المصالح الفلسطينية الوطنيه ، ونطالب بالوحده الوطنيه واحياء الدور الفعّال للإنسان الفلسطيني ومؤوسساته .

سابعا - وكذلك ندعوا لالغاء كل الاتفاقيات بدون استثناء الموقعه بين السلطه الفلسطينية والكيان الصهيوني الاستعماري نتيجة مشروع أوسلو ، ونطالب بحل ما يسمى بالسلطه الفلسطينية بالكامل ، ووقف جميع انواع التعاون والتنسيق بين مكونات الشعب الفلسطيني والكيان الصهيوني المحتل ، وإعتبار الكيان الصهيوني الاستعماري العنصري المحتل وأعوانه المسؤولين عن الجرائم التي ترتكب ضد الشعب الفلسطيني في داخل فلسطين وخارجها .

ثامنا - نثمن تضحيات شعبنا وصموده في وجه الظُلم والظُلاّم ، وندعوه للوحدة والتكاتف ، ولإعتماد نهج المقاومه من أجل تحرير الإنسان والوطن ، ونعترف بالجميل والعرفان للشهداء والمصابين والأسرى ، ونحيي ونبارك كل من يشارك في مسيرات العوده .

تاسعا- ونطالب ايضا برفع العقوبات والحصار الخانق اللا اخلاقي واللا انساني المفروض على شعبنا في قطاع غزه من قبل الكيان الصهيوني الاستعماري العنصري والسلطه الفلسطينيه ومصر .

عاشراً - نطالب المؤسسات الدوليه بالتحقيق وتوثيق الانتهاكات الفاضحه للكيان الصهيوني المحتل خاصة بحق الشباب والاطفال وأبناء وعائلات المعتقلين ، ونطالب بتعرية هذه السياسات والممارسات وتقديم القائمين عليها للعدالة الدوليه .

احد عشر - نستنكر السياسات السرية والعلنية لبعض الدول العربيه في تقاربها مع الكيان الصهيوني المحتل لفلسطين ، ونطالب هذه الحكومات بالتوقف عن الإعتراف والتطبيع معه ، وتجريم التطبيع وتقديم كل مخالف للعداله . وكذلك نشجب بشده صمت بعض الدول الأخرى عن السياسات والممارسات الإستعمارية العنصريه بحق شعبنا ، ونطالب بتقديم المسؤولين عن الجرائم بحق الشعب الفلسطيني لمحكمة الجنايات الدوليه ، كيف تفسر هذه الدول صمتها عن قتل شبابنا العزل وبدون سبب فقط لكونهم فلسطينيين او لاعتقال والتنكيل بأطفالنا التى لا يتجاوز أعمارهم السابعه من العمر .

اثنى عشر - التحرك دوليا لفرض العقوبات على الكيان الصهيوني المحتل وترسيخ المقاطعه الشعبية له بالكامل ، والسعي لإلغاء عضوية الكيان الصهيوني المحتل في المؤسسات الدوليه ، واستصدار القرارات الدوليه التي تثبت حقوقنا في كل فلسطين ، والغاء قرار التقسيم المجحف في حقنا وإعادة تثبيت طبيعة الكيان الاستعمارية والعنصريه .



Today: Samir is counting on you

Samir Abed-Rabbo needs your help with “Samir Abed-Rabbo: نحن الشعب الفلسطيني - - بيان هام --”. Join Samir and 81 supporters today.