Nous pouvons! !إننا نستطيع

Nous pouvons! !إننا نستطيع

0 a signé. Prochain objectif : 100 !
Quand elle atteindra 100 signatures, cette pétition aura plus de chance d'être inscrite comme pétition recommandée !
leila HADJ SALAH a lancé cette pétition adressée à le peuple tunisien.

                                                                                                                                   

           نحن التونسيون الوطنيون الأحرار المستقلون الملتزمون بالفكر الإصلاحي الممضون أسفل هذه العريضة.نستنهض همة كل مواطن تونسي شريف ,نستنهض همة الأغلبية الصامتة التي عزفت عن السياسة بكل أشكالها و المتجاهلة لكل نداءات المشاركة فيها والتي تجلس أمام شاشات التلفاز يوميا و تتابع ما تبثه من شجار ومسرحيات سياسية و تحاليل عشوائية , نستنهض همة الطبقة الكادحة المسحوقة التي أرهقتها الظروف المعيشية وفقدت الأمل في الحياة في وطنها.نظرا للوضع الحساس و الخطير الذي آلت إليه البلاد و سيؤدي حتما بالجميع إلى  الكارثة التي تسببت فيه السياسات الفاشلة لكل الحكومات التي تداولت على السلطة و خانتنا و خانت وطننا و ما دامت المناصب السياسية بأيدي الأقلية المسيطرة التي تخدم مصالحها الخاصة و المصالح الأجنبية على حساب مصالحنا سنستمر في الغرق في الفوضى والفقر واليأس. إن السلطة تخدعنا و تحاول إقناعتا أن حقنا في الأنتخابات يعبر عن الديمقراطية لكن في الحقيقة نحن ننتخب دون أن نشعر الأشخاص الذين اختارتهم لناالسلطة عن طريق المال الفاسد و الرشوة و الدعم الأجنبي الذي  يمول الحملات الانتخابية ليكونوا في الحكم المستمر و المتواصل حتى يشرعوا القوانين الملائمة لنمو ثرواتهم على حسابنا و على حساب وطننا .الكل يتساءل كيف يكون الإنقاذ  ؟

     ولكن علينا أن نسأل أنفسنا أولا ماذا قدمنا لهذا الوطن من تضحيات لنعيش فيه بكرامة ؟ فعلينا جميعنا تحمل المسؤولية كاملة و التضحية و الإيمان بقدرتنا على فرض إرادة الإصلاح على السلطة لإنقاذ الوطن.إنه وطننا ووطن أجدادنا و وطن آباءنا و وطن أبناءنا ووطن أحفادنا.لقد حان الوقت لنعمل جميعا على تقرير مصيرنا بأيدينا كما نريده نحن لا كما تريده لنا الأقلية المسيطرة و نطالب بحقوقنا المشروعة و نسعى لإعادة بناء دولة قوية و عادلة تستطيع أن تحقق لشعبها حق الحياة و حق السعادة للجميع.نحن في لحظة تاريخية .إنتهى وقت الصمت .التاريخ لن يرحمنا .   التحقوا بنا   ..    إننا نستطيع. .يجب علينا إنقاذ الوطن . الرجاء الإمضاءعلى هذه العريضة ونشرهاعلى نطاق واسع  .  للاستفسار الاتصال بالسيدة ليلى الحاج صالح على الرقم                                                                                                                                                                                          

+21656678966

contact mail: Nouspouvons2021@gmail.com 

0 a signé. Prochain objectif : 100 !
Quand elle atteindra 100 signatures, cette pétition aura plus de chance d'être inscrite comme pétition recommandée !