We Ask Facebook to remove the Rapid Support Forces militia pages

0 have signed. Let’s get to 5,000!

Mohamed Suliman
Mohamed Suliman signed this petition

We Ask Facebook to remove the official Rapid Support Forces militia pages that is responsible for crimes in Darfur and the recent massacre in Khartoum against a peaceful sit-in.

 

On June 3, 2019, the Rapid Support Forces  militia used brutal force, against the peaceful sit-in that's the main goal was to call for a democratic and civil led government in Sudan, initial reports by news outlets mentioned that 100 protestors killed, bodies found on Nile river , and women were raped by this militia. 

 

The Rapid Support Forces is a rebrand name for the “ janjaweed militia”, that is well known for the crimes it committed in Darfur, International rights organizations issued several reports about these crimes, such as “ men with no mercy” report by human rights watch. The militia has recruited children to become solidres in yemen war. The leader of this militia, mohamed hamdan hemeti, has been put on the “ Partial list of individuals who should be investigated by the ICC

 

 

There are many Facebook pages related to Rapid forces militia such as  ( 1, 2, 3  and 4 )  that promote its news and advocates for its agendas, and shares the activities of its leaders.

 

In light of the Facebook community standards, we ask Facebook to remove these pages that are obviously a media tool for a militia that spreads violence and hate speech within the Sudanese social media.

 


Sudanese youth have used Facebook as a main platform for their peaceful revolution that aims to end 30 years of military dictatorship. We do believe that Facebook will adhere to our request and remove this page as soon as possible.

 

نداء عاجل إلى إدارة فيسبوك


إننا نطلب من إدارة فيسبوك أن تزيل الصفحة الرسمية لـ "قوات الدعم السريع" (اسم الصفحة باللغة العربية: "قوات الدعم السريع - الاعلام الالكتروني" والتي تمثل ميليشيا الجنجويد سيئة السمعة والصيت، والمسؤولة عن ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في دارفور موثقة بشكل جيد، والمسؤولة عن المذبحة الأخيرة في الخرطوم بالسودان ضد موقع اعتصام المتظاهرين السلميين.


في 3 يونيو 2019 ، استخدمت ميليشيا قوات الدعم السريع القوة الوحشية لفض اعتصام المتظاهرين السلميين الذين أقاموا اعتصاما سلميا واسعا هدفه الرئيس الدعوة إلى حكومة ديمقراطية بقيادة مدنية في السودان. وقد ذكرت التقارير الأولية لمنافذ الأخبار العالمية (سي إن إن ، بي بي سي وغيرها) أن 100 من المتظاهرين قد لقوا حتفهم، وألقيت جثث بعضهم في نهر النيل وسط أنباء عن اغتصاب النساء والاعتداءات الجنسية.

"قوات الدعم السريع" هي محاولة - من قبل حكومة الرئيس المطلوب من المحكمة الجنائية الدولية عمر البشير-  لإعادة تسمية "ميليشيا الجنجويد" سيئة السمعة والصيت. وقد أصدرت منظمات حقوقية دولية عدة تقارير عن الجرائم التي ارتكبتها المليشيا في دارفور. تم توثيق بعض هذه الجرائم جيدًا في تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش بعنوان "رجال بلا رحمة" ، تم إرسال الكثير منهم لخوض حرب في اليمن كقوات برية. وضعت هيومن رايتس ووتش زعيم الميليشيا ، محمد حمدان دقلو ، المعروف باسم حميدتي في "قائمة جزئية بأسماء الأفراد الذين يجب أن تحقق معهم المحكمة الجنائية الدولية"


إن الصفحات التي لها علاقة بالدعم السريع و تروج لأخبار الميليشيا وتدافع عن أجنداتها، وتشارك بأخبار أنشطة قادتها. 

( 1, 2, 3  and 4 )  

 

على ضوء معايير مجتمع فيسبوك ، نطلب من إدارة  فيسبوك إزالة هذه الصفحات التي تعتبر أداة إعلامية خطيرة لميليشيا تنشر العنف وخطاب الكراهية في وسائل التواصل الاجتماعي السودانية.

لقد استخدم المتظاهرون السودانيون السلميون موقع مجتمع فيسبوك كمنصة رئيسية لنشاطهم السلمي، ونجحوا في الإطاحة بالدكتاتورية العسكرية لعمر البشير التي استمرت لـ 30 عاما.


إننا نعتقد أن على إدارة فيسبوك أن تلتزم بالاستجابة السريعة لهذا الطلب وإزالة الصفحات المعنية على الفور.