Baisse des prix pour les billets à destination de l’Algerie AIR ALGÉRIE /Algérie ferries

0 a signé. Prochain objectif : 15 000 !


 

صوت الجالية الجزايرية في العالم

الجالية الجزائرية المهمشة في العالم
نداء استغاثة لرئيس الجمهورية الجزائرية
عبد المجيد تبون

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،
نحن الجالية الجزائرية في العالم نتقدم بنداء استغاثة، وشكوى لله عز وجل والى معانيكم نتمنى ان يكون لنا رد.
نحن منسيين من طرف حكومتنا، أصبحت فكرة السفر الى بلدنا يتطلب التفكير والادّخار طيلة السنة، أو حتى سنتين أو ثلاثة لعائلة من أربع أشخاص وأكثر، وهذا راجع الى غلاء التذاكر الفاحش.
هم يستفيدون من نقطة ضعفنا وهو تعلقنا بوطننا الحبيب، ونظرا لكون الخطوط الجوية الجزائرية والشركة الجزائرية للنقل البحري صلتنا الوحيدة بالجزائر، يقومون بانتهاز هذه الفرصة بوضع أسعار خيالية للتذاكر خاصة في العطل والمناسبات.

**مثال** باريس -الجزائر : في ايام الدراسة سعر التذكرة ب 200€ / وقبل العطلة الصيفية يصل 700€
هذا مثال واحد فقط، المشكل موجود حتى في مصر، امريكا، لندن، المانيا وفي كل البلدان التي تتواجد فيها جاليتنا.
اريد ابلاغكم سيدي الرئيس، ان أبنائكم وجاليتكم يضطرون دخول الوطن مع جيراننا المغاربة والتونسيين، او حتى الذهاب الى إيطاليا او حتى اسطنبول للدخول الى الوطن.
هل تقبلون هذا لأنفسكم؟ وعندما نتقدم الى الشركتين المذكورتان اعلاه يطلبون منا شراء التذاكر من قبل، وهل الجنازة او المرض يكون لهم توقيت او موعد سيدي الرئيس؟
أبنائكم لا يحضرون جنائز أغلى الناس إليهم، او مرض امهاتهم نريد ان يزور أولادنا وطنهم وبلدهم الام نريدهم تعلم لغتهم ومعرفة تقاليدهم والتعرف الى اجدادهم والعائلة. هناك من لم يزر بلده من خمس سنوات، هناك من يريد زيارة قبر والديه
سيدي الرئيس، لا نريد المجانية نريد الدخول الى الوطن بأسعار مقبولة حتى نحن لا نعرف ممثلين. و لهذا نتقدم لك اليوم بتلات مطالب:
المطلب الاول المجال الاجتماعي:
- اعطاء تعليمات لشركات النقل الجزائرية الجوية والبحرية بعدم زيادة الاسعار في العطلات المدرسية والمناسبات الدينية مثل رمضان والاعياد.
والمطلب الذي تقشعر له الابدان وهو:
- اعطاء جواز سفر للمواطن الجزائري الذي ليس لديه اوراق اقامة وهو حق كل مواطن جزائري ما دخل الوطنية في اوراق البلد المقيم به.

المطلب الثاني في المجال الاقتصادي:
- نقل جثامين الجزائريين، لا نريد ان يكون مجانب نريد المساهمة في اقتصاد الوطن ودفع اشتراك سنوي مثل تأمين
مثلا 50€ للعائلة وهكذا نقوم بالمساهمة.

ونعلم سيادتكم بفتحنا عريضة ضد الشركتين المذكورتين أعلاه، اعتبروها كصرخة استغاثة 11000 مهاجر جزائري مشتاق لبلده عبر العالم. وهذا الرقم هو عدد التوقيعات التي جمعت في ظرف قصير.
نتمنى ان تصلكم هذه الشكوى، وإذا أردتم استماع للجالية ليس هناك داع للجوء الى الممثلين الرسميين، يمكنكم الاستماع اليها مباشرة والتطلع على معاناتها عبر المواقع الاجتماعية.

تقبل منا سيدي الرّئيس، أسمى عبارات الشكر والتقدير.

 

Lynda medriss

L.d le 31.12.2019تاريخ افتتاح العريضة