القضاء على العنف المسلط على اطفال التوحد

0 a signé. Allez jusqu'à 5 000 !


شنوا ذنبو الصغير المريض التوحد, الي يمسو يمسك

 نهار اخر حطو رواحكم في بلاصة والديهم زعمة ترضاو,

 اليوم العنف عليه غدوة ينجم يكون على ولدك.

مرض التوحد هو عبارة عن اضطراب عادة ما يلاحظ على الطفل في سن مبكر حيث يؤثر على تطوره و جوانب نموه المختلفة فيكون تطوره غير طبيعي و يظهر خلل في تفاعله الاجتماعي لذلك هذا المرض يستوجب رعاية خاصة و اطارات متكونة تكوينا علميا يؤهلهم للتعامل مع هؤلاء الاطفال.

واثر الحادثة الاخيرة التي جدت باحد مراكز اطفال التوحد باريانة و التي اخذت صدى كبيرا و اصبحت قضية راي عام

   قامت السلطات بايقاف صاحبة المركز و عامل و مربيتان اثر تدخل مندوب حماية الطفولة هذا و قد صرحت وزارة الشؤون الاجتماعية بان المركز غير مرخص له.

 من جهته قرر رئيس الحكومة تكثيف المراقبة على المراكز الموجودة بجهة اريانة و توفير الرعاية الصحية و النفسية اللازمة لاطفال التوحد.

 و استنادا  الفصل 47 لضمان حقوق الطفل و الفصل 48 لحماية الاشخاص ذوي الإعاقة ورفضا منا لجيع اشكال العنف ضد الاطفال و خاصة ذوي الاعاقة و ايمانا منا بضرورة حمايتهم  نطالب بدورنا السلطات المعنية :

  1.انشاء مراكز مختصة لرعاية اطفال التوحد في كامل تراب الجمهورية و توفير الكفاءات و المختصين و المعدات اللازمة لرعايتهم.

 2.وضع كراس شروط لتنظيم المراكز

3.المراقبة الدورية لهذه المراكز للقضاء على مثل هذه التجاوزات.

 

صوتكم مهم الرجاء الامضاء و المساهمة في نشر هذه العريضة.

 



LES GRANDES ÉCOLES compte sur vous aujourd'hui

LES GRANDES ÉCOLES LA COMMUNICATION a besoin de votre aide pour sa pétition “القضاء على العنف المسلط على اطفال التوحد”. Rejoignez LES GRANDES ÉCOLES et 2 818 signataires.