Amicale pour les Œuvres Sociales et Préservation des Cimetières

43,188 supporters

    Started 2 petitions

    Petitioning رئيس الحكومة \ وزير التعمير وإعداد التراب الوطني - وزير الداخلية \ والي جهة الرباط سلا القنيطرة

    المطالبة بالتدخل العاجل لإصلاح إختلالات وخروقات في قطاع التعمير تهيء لكوارث موقوتة بعاصمة

     جمعية الصداقة للأعمال الاجتماعية والحفاظ على المقابر بالرباط عاصمة  المغرب أطلقت هذه العريضة الموجهة إلى السادة المحترمين: رئيس الحكومة \ وزير التعمير وإعداد التراب الوطني وزير الداخلية \ والي جهة الرباط سلا القنيطرة للمطالبة بالتدخل العاجل لإصلاح إختلالات وخروقات في قطاع التعمير تهيء لكوارث موقوتة بعاصمة المملكة المغربية إن قطاع التعمير بعاصمة المملكة يشهد اختلالات وخروقات جسيمة تشكل خطرا على سلامة البنايات وسكانها وتهيء لكوارث موقوتة خصوصا في العقارات المشتركة. والسبب راجع إلى عدة عوامل منها: أ-  تساهل كبير في تمكين لوبيات العقار من رخص هدم  عمارات في حالة جيدة وتحويلها إلى فنادق صغيرة لا محل لها في أحياء ومجمعات سكنية لا تتوفر على أي مؤهلات سياحية. تستغرق الأشغال بها سنوات وتتسبب في أضرار مادية للعمارات المجاورة ومعانات وأضرار صحية ونفسية لسكان الجوار من جراء الضجيج والغبار وتناثر شظايا الإسمنت وعدم احترام أوقات العمل القانونية، ب-  قيام بعض الملاك المشتركين بتعديلات لا تحترم البنيات الأصلية للعمارة داخل شققهم وبدون ترخيص الجهات الوصية. وأحيانا بترخيص لأشغال عادية (صباغة، نجارة، ترصيص، كهرباء ...) يستعملونه تجاه اتحاد الملاك، في حين يقومون بأشغال غير مطابقة لما في الرخصة، فيغيروا التصاميم الداخلية: يقومون بهدم الجدران، كسر البلاط "الدالة" وإحداث ثقب كبير به مستعملين آلة "الهيلتي"  تصدر عنها ترددات واهتزازات قوية تؤثر على بنية العمارة. كما يقومون بإنشاء بناءات في فناءات الشقق الأرضية، محملين بذلك بنيات العمارة أثقالا وإكراهات ميكانيكية تفوق ما هي معدة لها ومعرضين العمارة وسكانها لخطر السقوط. وتوجد هذه الإختلالات في العديد من أحياء العاصمة حتى الراقية منها. ففي حي أڭدال على سبيل المثال، تعرف العديد من العمارات هذه الخروقات. ووكيل اتحاد الملاك يتعرض لمضايقات وأحيانا تهديدات من طرف المخالفين. وإذا قام بتبليغ السلطات فإنها تتحرك وتقوم لجنة بمعاينة المخالفة وتتوقف الأشغال لبعض الوقت. ثم بعد مدة تستأنف من جديد وكأن شيئا لم يكن. فتتراكم فوضى المخالفات وآثارها السلبية على العمارة. إن ما يقع في عمران العاصمة يحضن ويهيء لكوارث موقوتة. وخطر سقوط بعض العمارات وارد وجد محتمل آجلا إن لم يكن عاجلا. لذلك نطالب الجهات الوصية ب: 1- تحمل مسؤولياتها بالتدخل العاجل وتنظيم حملات مكثفة لضبط المخالفات واتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة الأمور إلى أصلها وحماية البنايات وسكانها من الخطر. 2- العمل على سن وتفعيل قوانين جدية وصارمة تنص على احترام التصاميم الأصلية للعمارات عند تسليم رخص الإصلاحات وتحمي السكان من جشع لوبيات العقار وعبث عديمي الضمير. إرساء أسس الصرامة في تسليم الرخص ومتابعة ورشات الإصلاحات بالمراقبة المستمرة من طرف مختصين أكفاء، منع هدم الإقامات التي توجد في حالة جيدة ومنع إحداث الفنادق والمشاريع التجارية غير  الضرورية في أو بين العمارات السكنية الآهلة خصوصا إذا كانت تستدعي الهدم وتغيير التصاميم الأصلية. 3- إنشاء أقسام مختصة بمختلف الدوائر لمواكبة وكلاء اتحادات الملاك ومساعدتهم على القيام بمهامهم، وتبسيط المساطر الإدارية الطويلة التي تستنزف الجهد والوقت وتنفر السكان من تحمل مسؤوليات السانديك ما يؤدي إلى تدهور العمارات. 4- وإحداث شرطة خاصة بالملكيات المشتركة للتدخل السريع في الحالات التي لا تستدعي اللجوء إلى المساطر القانونية الطويلة. راجين منكم  أخذ ملتمساتنا بما يليق من اعتبار لكونها تسعى إلى تحقيق مبتغيات الصالح العام، كما أن لكم منا تعبير، سلفا عن فائق التقدير وحسن الثناء وصادق التنويه والشكر.   رئيسة جمعية الصداقة الأستاذة نزهة الجوهري  

    Amicale pour les Œuvres Sociales et Préservation des Cimetières
    61 supporters
    Petitioning Au gouvernement marocain - إلى الحكومة المغربية

    !هيؤوا مقابر محترمة ياللعار - Aménagez des cimetières décents. Quelle honte!

    عريضة للمطالبة بإنشاء مقابر جديدة بضواحي العاصمة الرباط منظمة وتحترم المعايير الإنسانية والشرعية لدفن أموات المسلمين وإيقاف الانتهاكات التي تتعرض لها المقابر القديمة والحفاظ عليها بتوفير الحراسة والنظافة المستدامة سكان مدينة الرباط يستنكرون بشدة الأوضاع الكارثية لمقابر العاصمة والانتهاكات المستمرة لحرمة القبور ويطالبون الحكومة بما يلي : 1- التعجيل بتهييئ مقابر جديدة لإكرام أموات المسلمين،  2 - إيقاف الدفن العشوائي ومراكمة الجثث في القبور ومنع الدفن بالمقابر القديمة لأنها امتلأت عن آخرها،  3- اتخاذ التدابير اللازمة لإيقاف الانتهاكات التي تتعرض لها المقابر القديمة والحفاظ عليها بتوفير الحراسة والنظافة المستدامة لتبقى فضاء آمنا للتأمل والترحم في خشوع وطمأنينة،  4 - إدماج إعداد أراضي مخصصة للمقابر في مخططات تهيئة المدن والأحياء الجديدة، 5- إصدار وتفعيل قوانين صارمة تحمي المقابر وتقضي بمعاقبة قاسية لكل من تطاول على حرمة القبور بنبشها وتدنيسها أو ممارسة أي شكل من أشكال الانتهاكات عليها. ذلك لأن : مقابر العاصمة تعيش وضعية كارثية وفوضى عارمة منذ ما يزيد عن عشر سنوات نتيجة الاكتظاظ الكبير .ونخص بالذكر على سبيل المثال ما يقع في مقبرة لعلو من :  -دفن عشوائي بطريقة غير إنسانية ومراكمة الجثث في القبور،  -نبش، تخريب وهدم قبور حديثة) تاريخ وفاة أصحابها يصل إلى (2016 وإعادة استعمالها لدفن أموات جدد،  - تكاثر الكلاب التي تساهم بشكل كبير في حفر وتخريب القبور، - انتشار الأزبال والقاذورات  وكثرة المتشردين والمنحرفين، - المتاجرة بالرفات في سوق الشعوذة،  -وممارسات أخرى يندى الجبين لذكرها. عوامل تجعل من المقابر مجالا خصبا لتكاثر المكروبات وتهيئ لأمراض خطيرة وأوبئة تهدد كل المواطنين عبر شريحة اجتماعية غير واعية تعيش في تنقل مستمر بين المقابر والفضاءات الأخرى للعاصمة. إن الحالة المتردية لمقابرنا تشكل وصمة عار وما يحدث فيها من فضائح يشوه روحانيتها ويسيء لصورة العاصمة ويجعل منها نقطا سوداء تتناقض مع التطور العمراني والأوراش الكبرى التي تعرفها عاصمة المملكة. لكل ذلك يطالب سكان مدينة الرباط الجهات الوصية على قطاع المقابر بالتدخل العاجل واتخاذ التدابير اللازمة لتوفير مقابر آمنة ونظيفة لإكرام أمواتنا والحفاظ على حرمة القبور وحمايتها.  

    Amicale pour les Œuvres Sociales et Préservation des Cimetières
    43,127 supporters